كيف يمكن أن يتحرك اليورو والاسترليني ومؤشر الدولار مع تراجع بيانات الاقتصاد؟

كيف يمكن أن يتحرك اليورو والاسترليني ومؤشر الدولار مع تراجع بيانات الاقتصاد؟

تراجع بيانات الاقتصاد في كبرى الدول الصناعية يعني امكانية تراجع ولو جزئي من قبل الفيدرالي الأمريكي عن فكرة التشديد السريع والقوي لمعدل الفائدة

 

وهذا يدعم تراجع مؤشر الدولار الأمريكي عن المستويات المرتفعة التي سجلها

 

مؤشر الدولار الأمريكي وفق حركته الأخيرة هبط دون خط الاتجاه الصاعد للمدى القصير

 

ولذا فإن هناك احتمالات بتراجعه حتى مستويات الـ 100.90 تقريبا وذلك وفق الرسم التالي

 

 

الأمر الذي قد يعطي اليورو زخما إلى مستويات بين 1.08 و1.09 حيث تقع عدة مقاومات هناك

 

وخاصة أن التباطؤ في وتيرة نشاط القطاعين الصناعي والخدمي في المنطقة لم يكن كبيرا وفق القراءات الأولية عن شهر مايو

 

وأي تراجع قوي في البيانات عن الاقتصاد الأمريكي ممكن أن يعزز هذا الاتجاه

 

اليكم رسم اليورو والتماسك الموجود فوق مستويات 1.07

 

 

أما الاسترليني وبعد التراجع الحاد والسريع في القطاع الخدمي فإن هناك مخاوف من تأثره جراء ذلك

 

وبشكل عام فإن مستويات 1.2410 كانت دعم حيث سجل أقل مستوى تداول في شهر أبريل

 

أيضا فإن مستويات الـ 1.22 تعتبر قوية حيث لم يغلق دونها على الرسم الشهري منذ أغسطس لعام 2019